كتب عربية - الفيلق المصري - دار الشروق
جاري التحميل

الفيلق المصري

هذا الكتاب يحكي عن حادثة خطيرة في تاريخ مصر الحديث، لم تذكر في كُتب التاريخ المدرسية، ولم يصدر عنها كتاب يؤرخ لها بالرغم من تأثيرها العميق على مصر. طلبت بريطانيا من الحكومة المصرية -في أثناء الحرب العالمية الأولى- إصدار أوامرها إلى مأموري المراكز والعمد بالقبض على شباب الفلاحين، وربطهم بالحبال وترحيلهم مع الجيش البريطاني إلى سيناء وفلسطين وسوريا ولبنان والعراق وغرب تركيا وجزر اليونان وفرنسا وبلجيكا وإيطاليا؛ ليقوموا بأعمال شاقة مثل بناء خط سكة حديد وتحميل وتفريغ السفن، وبالفعل تم ترحيل ما يقدر بحوالي 530 ألف فلاح حين كان تعداد مصر 12 مليون نسمة، وقٌتل منهم حوالي 50 ألف فلاح أي 10 % من فلاحي مصر!ولمّا غاب الفلاحون عن الأرض نقص المحصول وارتفع ثمن الغذاء؛ فحدثت مجاعات في مناطق من مصر. وكان سوء معاملة الانجليز للفلاحين وضربهم بالكرباج وإهانتهم سبباً في غضب عارم على السلطة التي أجبرتهم على الالتحاق بفيلق الفلاحين، وأدى ذلك إلى انتفاضات في مناطق متعددة عام 1918، سريعًا ما تحولت إلى ثورة التحمت مع ثورة المدن بقيادة سعد زغلول عام 1919 لتكون الثورة في الريف أشد عنفًا. وفي النهاية تم إلغاء الحماية وإعلان دستور وبرلمان لمصر وطرد المستشارين البريطانيين، وإن استمر بقاء الجيش الانجليزي.